-->
اخبار دوت نت اخبار دوت نت
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

تحليل مباراة الاهلي والوداد بعقلية الجماهير

تحليل مباراة الاهلي والوداد بعقلية الجماهير


عاد النادي الاهلي وهو يحمل اكاليل الفوز من موقعة كازبلانكا بالمغرب حيث حقق النادي الاهلي الفوز على كبير الكره المغربية الوداد الرياضي البيضاوي بثنائية في عقر دارة ولاكن ليس وسط جماهيرة

كما سيلعب النادي الاهلي مباراة العودة في القاهرة بدون جماهير ايضاً ولاكن ما فارق ان الفريق المغربي سيدخل المباراة من اجل التعويض وحفظ ماء وجه الكرة المغربية ولاكن النادي الاهلي سيدخل المباراه وهو منتصراً بدون ضغط وهذا ما يرجح كافة النادي الاهلي 

دخل النادي الاهلي مباراة الذهاب لم يكن احد ليتوقع ان يحقق النادي الاهلي فوزاً بهذه الطريقة على الوداد في ظل تراجع الاداء والاصابات الكثير وتغيير المدرب وكل هذه العوامل جعلت من اكثر المتفائلين ان افضل نتيجة هي التعادل بدون اهداف ومن رده فعل السوشيال ميديا ومواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و تويتر ظهر ان الشريحة الاكبر من جماهير النادي الاهلي غير متفائلة بمواجهة الوداد في المغرب 

ولاكن ما خالف التوقعات هو الجدية التى ظهرت على اداء لاعبي النادي الاهلي والجهاز الفني منذ بداية المباراه حيث قام النادي الاهلي بمهاجمة دفاعات الوداد منذ اللحظة الاولي مما تسبب في ارتباك واضح في دفاعات الوداد اما الضغط المنظم ووسط عنصر المفاجأه يخطأ مدافع الوداد في الدقيقة 3 من بداية المباراه ليستغلها محمد مجدي قفشة وينفرد بالحارس ويضعها بقوة على يسار الحارس معلناً الهدف الاول 

وانعكس هذا الهدف على الدافع المعنوي والبدني للاعبي النادي الاهلي وايضاً لاعبي الوداد ولاكن الموسم المرهق للوداد والذي امتد دون حسم حتى اخر جولة اصاب لاعبي الوداد بالارهاق مما تسبب في فقدان لاعبي الوداد لياقتهم الفنية بعد نصف ساعة فقط من المباراة بالاضافة لحالة الاحباط المزدوجة من فقدانهم بطولة الدوري المغربي وايضاً تأخرهم بهدف على ارضهم من عملاق كبير مثل النادي الاهلي يعرفون جيداً ماذا سيفعل بدفعاتهم في مواجهة القاهرة

وهذا ما تسبب في تسيد النادي الاهلي للمباراة وفرض سيطرة كاملة على مجريات الامور وفرض اسلوبة الجماعي حتى قام الحكم ( سيكازوي ) بحتساب ركلة جزاء لفريق الوداد وكانت هذه نقطة فارقة في مجريات اللقاء لتقترب الكاميرات بتركيز شديد على ملامح الحارس الذهبي محمد الشناوي وهو يتصدي لركلة الجزاء ببراعة ليقضي على ما تبقي داخل لاعبي الوداد من حماس ويضع بدلاً من الاحباط الشديد

ليستغل النادي الاهلي ما حدث ويمتلك المباراة وكأنه يلعب على ستاد القاهرة ويلجأ الوداد للدفاع واغلاق الثغرات امام اللياقة البدنية المفرطة التى يواجههم بها لاعبي الاهلي حتي يرتد النادي الاهلي للدفاع وبعدها بلحظات قليلة ينفرد حسين الشحات بمرمي الوداد ويتصدي حارس الوداد للكره وسط ذهول لاعبي الوداد 

ثم يعود النادي الاهلي للسيطرة من جديد ليقوم ( علامة الاستفهام ) الاهلاوية جونيور اجاي بقتحام دفاعات الوداد ومراوغة ثلاث لاعبين والتسديد بقوة لترتطم الكرة بيد مدافع الوداد ليعلن الحكم سيكازوي قراره بضربة جزاء يتقدم لها على معلول ويسجل الهدف الثاني وسط ارتباك لاعبي الوداد وهم ينظرون الى السماء وكأن نسر الاهلي يضرب ستاد محمد الخامس 


لينتفض بعدها الوداد لمدة 10 دقائق قبل نهاية المباراة ولاكن دون جدوي امام التزام لاعبي الاهلي في جميع اركان الملعب ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز النادي الاهلي في مضيفة الوداد بثنائية اراحت قلوب الجماهير واعطتهم فرصة للنوم والاسترخاء بعد مرور ليلة المباراة بدون نوم والكثير من التفكير والقلق . في انتظار موقعة القاهرة والتى يستطيع بعدها جمهور النادي الاهلي الاحتفال بالصعود لنهائي القارة امام احد فريقي الرجاء او الزمالك ليواجه الاهلي في النهائي

إرسال تعليق

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

اخبار دوت نت

2020